arrow_backEmergency WASH

C.2 التفريغ والنقل بواسطة المُحرّكات

يشير التفريغ و النقل بواسطة المُحركات (Motorized Emptying and Transport) إلى عَرَبَة مُجهزة بمضخة (طُلمبة) شفط تعمل بمُحرك، وخزَّان لتجميع ونقل الحمأة البرازية أو حمأة خزَّان التحليل (التخمير) أو مياه الصرف أو البول أو جميعهم. ومن اللازم وجود عناصر من الفنيين لتقديم الخدمة وتشغيل المضخة وتوجيه الخرطوم، ولكن لا تُرفع الحمأة ولا تُنقًل يدويًّا.هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.هــو السـائل الـذي ينتجــه جسـم الإنسـان للتخلـص من النيتروجين الموجود على هيئة مٌركب اليوريــا ، وغيره من سوائل الجسم الأخرى. وفي هذا الكتاب، يُشير منتج البـول إلى البول بمفرده الذي لا يختلط مــع البراز أو الماء. وعلى حسب النظام الغذائي للإنسان، فإن مقدار البول البشــري الــذي يٌنتجه شــخص واحد خلال ســنة واحدة يبلغ نحو (300-550 لتر)، ويحتوي على (2-4) كغم من النيتروجين. ويكون بول الأفراد الأصحاء مُعقَّمًا عند الخروج من الجسم، ولكنه غالبًا ما يتلوّث فورًا نتيجة ملامسته للبراز.ويصف نقل المُنتجات من مجموعة وظيفية إلى أخرى. وعلــى الرغــم مــن أن تلك المنتجات قد تتطلب طرق مختلفة لنقلها بين المجموعــات الوظيفية، فإن أطول وأهم مسافة تكون عادةً بين واجِهة المُستخدِم أو الجمع والتخزين/ المُعالجة، وبين المعالجة (شبه) المركزية. لذلك، ومن أجل التبسيط، يقتصر النقل هنا على وصف التقنيات المُستخدمة لنقل المنتجات بين هذه المجموعات الوظيفية. في الرسم التخطيطي لاستعراض التقنيات، تنقسم هذه المجموعة الوظيفية إلى مجموعتين فرعيتين: "التفريغ" و"النقل" و"التخزين الوسيط". وهذا يتيح تصنيفًا أكثر تفصيلًا لكل تقنية من تقنيات النقل الواردة.مُصطلح تاريخي لتعريف الحمأة المُزالة من خزَّانات التحليل (التخمير).المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).
المياه المُستعملة والمُصرَّفةمن أي مجموعة من الأنشطة المنزلية، أو الصناعية، أو التجارية، أو الزراعية، وكذلك مياه الأمطار، وأي تدفقات داخلة إلى قنوات المجاري.

تُجهَز شاحنة -أو جرار مزوّد بخزّان على مقطورة- بمضخة متصلة بخرطوم يتم إنزاله في الخزَّان (على سبيل المثال ج.13-ج.15) أو في الحُفرة (على سبيل المثال ج.1-ج.4)، ويتم نزح وشفط الحمأة إلى الخزَّان المُحَمَل على العَرَبَة. وعادةً ما يُشار إلى هذا النوع بصهريج النضح. وقد طُوِّرَت بعض البدائل للعَرَبات أو الماكينات التي تعمل بالمحرّكات من أجل المناطق المُكتظة بالسكان التي يَصعُب الوصول إليها بالعربات الكبيرة، ومن هذه التصميمات المثال: وحدات إزالة الحمأة (Vacutug)، أو (ROM) بعض الماركاتالتي تحمل خزّانًا ومضخّة، ويمكنها الانتقال بين الممرات الضيقة.

هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).

اعتبارات التصميم

تبلغ السعة التخزينية لشاحنة الشفط -عادةً- ما بين (3 إلى 12م3)، وبشكل عام، تُجرَى التعديلات على الشاحنات المتوفرة محليًا بحيث تصلح لنقل الحمأة عن طريق تجهيزها بخزَّانات ومضخات، يُمكن للمقطورات التي تجرها الجرارات، وعربات النقل الصغيرة المُعَدَّلة أن تنقل نحو1.5م3، ولكن قد تتفاوت السِعة لكل منهم. وهناك عَرَبَات صغيرة تُستخدَم في المناطق المُكتظة بالسكان، وتبلغ سِعتها ما بين500 إلى 800 لتر، وتَستخدِم هذه العَرَبَات -على سبيل المثال- عربات الجر  ذات العجلتين ، أودراجات نارية لجرها (تروسكيل)، ومن الممكن أن تصل سرعاتها إلى 12 كم/ساعة، وبعضها مجهَّز بمضخة ضغط عالٍ مدمجة من أجل  تفتيت الحمأة. عادةً تُظهِر المضخّات كفاءة في الشفط حتى عمق من 2 إلى 3 أمتارعلى حسب قوة المضخة، ويجب أن تقف العربة  بالقرب من الحُفرة على مسافة 30 مترًا، وعمومًا كلما اقتربت مضخة الشفط من الحُفرة، كان التفريغ أسهل.

هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.ويصف نقل المُنتجات من مجموعة وظيفية إلى أخرى. وعلــى الرغــم مــن أن تلك المنتجات قد تتطلب طرق مختلفة لنقلها بين المجموعــات الوظيفية، فإن أطول وأهم مسافة تكون عادةً بين واجِهة المُستخدِم أو الجمع والتخزين/ المُعالجة، وبين المعالجة (شبه) المركزية. لذلك، ومن أجل التبسيط، يقتصر النقل هنا على وصف التقنيات المُستخدمة لنقل المنتجات بين هذه المجموعات الوظيفية. في الرسم التخطيطي لاستعراض التقنيات، تنقسم هذه المجموعة الوظيفية إلى مجموعتين فرعيتين: "التفريغ" و"النقل" و"التخزين الوسيط". وهذا يتيح تصنيفًا أكثر تفصيلًا لكل تقنية من تقنيات النقل الواردة.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).

المواد والمستلزمات

عادةً ما تتوفر المواد والمستلزمات المطلوبة محليًا -ونقصد بها العربة، والخزّان، والمضخّة. وغالبًا ما تُستخدَم الشاحنات المُستعمَلة مما قد يقلل التكاليف، إلّا أنه غالبًا ما يقلل الفعالية أيضًا. الوقود من الحاجات اللازمة لتشغيل المضخّة والعربة، ونقص الوقود من الممكن أن يكون من العوامل المقيدة والمعيقة أثناء حالة الطوارئ.

القابلية للتطبيق

التفريغ و النقل بواسطة المُحرّكات حلٌ من الحلول الممكنة في المناطق التي يسهُل وصول العربات إليها، وفي كل مراحل حالة الطوارئ. قد تعيق الكثافة العالية وتراكم  الحَمْأَة البرازية عملية الشفط  وتجعلها صعبة. في هذه المواقف، لا بُد من تفتيت المواد الصلبة بضح المياه بالضغط  لتفتيت الحمأة وتسهيل الشفط. من الممكن أن تتسبب المخلفات الصلبة والرمال الممزوجة مع الحمأة في انسداد الخرطوم أو المضخّة. لتقليل التكاليف لأقل حد، يجب أن يكون موقع المعالجة  بالقرب من المناطق المقدّم لها الخدمة، فكلما زادت المسافة زادت التكاليف بالنسبة لكل رحلة. قد تكون محطات النقل (ن.6) من الضروريات عند استخدام المعدات صغيرة الحجم التي تعمل بالمُحركات. يجب أن تكون تكاليف النقل متوازنة لكي تكون معقولة وفي متناول المستخدمين، ولكي تكفي لتغطية تكاليف التشغيل. ومن الممكن أن تقل الفعالية والكفاءة بسبب  طول المسافة المقطوعة ، وقدرة العربات على المناورة وعبور الانحدارات والطرق الرديئة، والحارات والممرات الضيقة. ويمكن أن يتولى تشغيل شاحنات الشفط كل من مسئولي الصرف الصحي، والقطاع الخاص، وقد يتغير سعر الخدمة ويتفاوت مستواها بدرجة كبيرة. ولا بُد أن يُحفّز جميع المُشغلين على تفريغ الحمأة في المرافق المُعتمدة لذلك. وينبغي على مقدمي الخدمة من القطاع الخاص والعام العمل معًا لتغطية نظام إدارة  الحَمْأَة البرازية كاملةً.

هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.ويصف نقل المُنتجات من مجموعة وظيفية إلى أخرى. وعلــى الرغــم مــن أن تلك المنتجات قد تتطلب طرق مختلفة لنقلها بين المجموعــات الوظيفية، فإن أطول وأهم مسافة تكون عادةً بين واجِهة المُستخدِم أو الجمع والتخزين/ المُعالجة، وبين المعالجة (شبه) المركزية. لذلك، ومن أجل التبسيط، يقتصر النقل هنا على وصف التقنيات المُستخدمة لنقل المنتجات بين هذه المجموعات الوظيفية. في الرسم التخطيطي لاستعراض التقنيات، تنقسم هذه المجموعة الوظيفية إلى مجموعتين فرعيتين: "التفريغ" و"النقل" و"التخزين الوسيط". وهذا يتيح تصنيفًا أكثر تفصيلًا لكل تقنية من تقنيات النقل الواردة.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).

التشغيل والصيانة

يجري تصنيع معظم شاحنات الشفط في أمريكا الشمالية، أو آسيا، أو أوروبا؛ وبالتالي يَصعُب في بعض المناطق إيجاد قطع غيار أو ميكانيكي لإصلاح المضخات أو الشاحنات المُعطَّلة. والشاحنات الجديدة باهظة الثمن وأحيانًا يكون من الصعب الحصول عليها  وامتلاكها ؛ لذلك تُستخدَم الشاحنات القديمة في أغلب الأحوال، ولكن ما تم ادخاره في عملية الشراء، يكافئ ما يُنفَق في التكاليف المرتفعة لكلٍ من الصيانة والوقود، والتي من الممكن أن تُمَثِّل أكثر من ثلثي التكلفة الإجمالية التي يتكبدها مُشغِّل الشاحنة. ويجب أن يعي مالك الشاحنة ضرورة ادخار المال اللازم للإصلاحات والصيانة. والصيانة الدورية للعربات يمكنها أن تجنبك وتعفيك من الحاجة إلى الإصلاحات الكبيرة. بالإضافة إلى ذلك، فالمُخلّفات الصلبة في الحُفر من الممكن أن تلحق التلف والضرر بالمضخّات. ومن الممكن أن تتسبب المواد الكيميائية المضافة لإزالة الحمأة في تآكل الخزّان، ولذلك لا يوصَى باستخدامها.

هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).

الصحة والسلامة

يضع استخدام شاحنة الشفط بين أيدينا تحسنًا كبيرًا في الجانب الصحي يتفوق على التفريغ اليدوي، إلّا أن طاقم العاملين بهذه الخدمة ما زالوا يحتكون في عملهم بالحَمْأَة البرازية ويلامسونها، ولا بُد أن يرتدوا معدات الحماية الشخصية.و من غير الشائع أن تتعرض المُخَيَّمات للسيول مما يحد من إمكانية الدخول لتفريغ الخزّانات، ولذلك، لا بُد من وضع خطة طوارئ أو خطة احتياطية لتفادي الآثار الصحية الخطيرة.

التكاليف

قد يكون الاستثمار في شاحنات الشفط مكلفًا، ولكنه أيضًا قد يُمثِّل فرصة للربح بالنسبة لرواد الأعمال من القطاع الخاص.


تكلفة التشغيل الأساسية تتمثل في الوقود، وتعتمد تكاليف الوقود على المسافة بين الخزان المراد نزحه  ومحطة التفريغ أو مِرفق المُعالَجة. وعادةً ما تكون تكاليف التشغيل والصيانة مُدرجَة في أُجرة التفريغ التي يدفعها العميل (أو الوحدة الحكومية المسئولة/المنظمة الإنسانية) وتؤثر مباشرةً على القدرة على تحمل تكلفة الخدمة. من الممكن أن تكون تكاليف قطع الغيار مرتفعة هي الأخرى، وقد لا تتوفر قطع الغيار في السوق المحلي على الدوام.

هي المهام الروتينية أو الدورية اللازمة للحفاظ على فعالية نظام أو عملية ما وتأديته لوظيفتهم وفقًا لمتطلبات الأداء، ولتجنب التأخير أو غيره من تصليحات أو فترات توقف.

الاعتبارات الاجتماعية

قد يواجه مشغلو الشاحنات بعض الصعوبات مثل عدم تلقيهم القبول الحسن في المجتمع، أو الصعوبات المتعلقة بإيجاد مواقع مناسبة لتفريغ الحمأة المُجمَّعة. ولذا فمن المهم الإشادة العلنية بأهمية خدمات نقل الصرف الصحي، وكذلك تحديد نقاط التفريغ المصرح بها (وكذلك تجنب التفريغ غير المصرّح به). إذا كان إلقاء المخلفات الصلبة في الحُفر من الممارسات الشائعة، فيجب التصدِّي لذلك كجزء من أنشطة الترويج للنظافة الشخصية أو غيرها من أنشطة رفع الوعي الأخرى (ق.12)، وكذلك من خلال برنامج مناسب وخطة لإدارة المُخلّفات الصلبة (ق.8). إذا اعتُبِر التفريغ و النقل بواسطة المُحرّكات حلًا على المدى الطويل بلا أي مساعدة خارجية، فلا بُد أن نضع نصب أعيننا أن تأجير شاحنات الشفط ليس ميسور التكلفة بالنسبة للمنازل الفقيرة التي قد لا تقدر على تحمُّل تكلفته.

هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.ويصف نقل المُنتجات من مجموعة وظيفية إلى أخرى. وعلــى الرغــم مــن أن تلك المنتجات قد تتطلب طرق مختلفة لنقلها بين المجموعــات الوظيفية، فإن أطول وأهم مسافة تكون عادةً بين واجِهة المُستخدِم أو الجمع والتخزين/ المُعالجة، وبين المعالجة (شبه) المركزية. لذلك، ومن أجل التبسيط، يقتصر النقل هنا على وصف التقنيات المُستخدمة لنقل المنتجات بين هذه المجموعات الوظيفية. في الرسم التخطيطي لاستعراض التقنيات، تنقسم هذه المجموعة الوظيفية إلى مجموعتين فرعيتين: "التفريغ" و"النقل" و"التخزين الوسيط". وهذا يتيح تصنيفًا أكثر تفصيلًا لكل تقنية من تقنيات النقل الواردة.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).

المياه السوداء
التدفُّقات السائلة الخارجة
الحمأة
البول المُخزَّن
البول

المياه السوداء
التدفُّقات السائلة الخارجة
الحمأة
البول المُخزَّن
البول

Emergency Phase

+ +
+ +
+ +

+ +
+ +
+

+
+ +

• التفريغ والنقل
• كفاءة التفريغ

  • إزالة للحمأة تتميز بالسرعة، والنظافة والكفاءة بوجهٍ عام
  • من الممكن تحقيق فعالية النقل باستخدام الشاحنات الكبيرة
  • إمكانية خلق فرص عمل محلية وتوليد مصادر للدخل
  • يقدم أحد الخدمات الأساسية للمناطق المحرومة من شبكات الصرف الصحي
  • لا يمكنه شفط ونزح الحمأة الكثيفة والجافة (ويجب تخفيفها بالمياه أو إزالتها يدويًا)
  • لا يمكنه تفريغ الحُفر العميقة بالكامل نظرًا لقوة الشفط المحدودة
  • قد لا تتوفر جميع الأجزاء والمواد محليًا
  • قد يواجه صعوبات في الوصول للموقع
arrow_upward