arrow_backEmergency WASH

C.1 التفريغ والنقل اليدوي

يشير التفريغ و النقل اليدوي (Manual Emptying and Transport) إلى الطرق اليدوية المختلفة التي يمكن بها إزالة الحمأة والمُنتجات الصلبة المتولدة بالموقع داخل مرافق الجمع والتخزين/المُعالجة، وتفريغها ونقلها إلى مواقع المُعالجة أو التخلُّص منها.هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.ويصف نقل المُنتجات من مجموعة وظيفية إلى أخرى. وعلــى الرغــم مــن أن تلك المنتجات قد تتطلب طرق مختلفة لنقلها بين المجموعــات الوظيفية، فإن أطول وأهم مسافة تكون عادةً بين واجِهة المُستخدِم أو الجمع والتخزين/ المُعالجة، وبين المعالجة (شبه) المركزية. لذلك، ومن أجل التبسيط، يقتصر النقل هنا على وصف التقنيات المُستخدمة لنقل المنتجات بين هذه المجموعات الوظيفية. في الرسم التخطيطي لاستعراض التقنيات، تنقسم هذه المجموعة الوظيفية إلى مجموعتين فرعيتين: "التفريغ" و"النقل" و"التخزين الوسيط". وهذا يتيح تصنيفًا أكثر تفصيلًا لكل تقنية من تقنيات النقل الواردة.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).

في بعض المواقف، لا يمكن تفريغ مرافق الجمع والتخزين/ المعالجة إلا باستخدام الطرق اليدوية. وتجري عملية التفريغ اليدوي لحُفر المراحيض، والحُجرات، والخزَّانات بإحدى الطريقتين التاليتين: 1) استخدام الدِلاء و الجواريف، أو 2) استخدام المضخّات (الطُلمبات) اليدوية النقّالة والمصممة خصّيصًا لتفريغ الحمأة ومنها على سبيل المثال: مضخات السحب (Gulpers)، أو المضخات الاهتزازية (Rammers)، أو مضخّات نزح الحمأة يدويًّا، أو مضخّات تقنية تفريغ الحُفر يدويًّا (MAPET). إذا كانت المواد صلبة ولا يمكن إزالتها عن طريق  النزح، فلا بُد من مباشرة التفريغ باستخدام الجاروف والدلو. وإذا كانت الحمأة لزجة أو مشبعة بالماء وسائلة، فمن الممكن تفريغها باستخدام المضخة اليدوية أو شاحنة الشفط، ولا ينبغي تفريغها باستخدام الدِلاء نظرًا لارتفاع مخاطر انهيار الحُفر، والأبخرة السامة، والتعرض للحمأة غير المُعقمة.

هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).

اعتبارات التصميم

صُممت مضخّات الحمأة اليدوية –مثل مضخّة السحب (Gulper)– للعمل بنفس مفهوم مضخّات المياه اليدوية، حيث يتدلّى طرف الأنبوب السفلي إلى داخل الحُفرةاوالخزَّان بينما يبقى الشخص القائم بالتشغيل على السطح، وعندما يبدأ الشخص القائم بالتشغيل بدفع وسحب مقبض المضخّة، يتم نزح الحمأة إلى الأعلى ثم تُصرَّف وتُفرَّغ عبر فتحة التصريف. ويمكن جمع الحمأة داخل براميل، أو أكياس، أو عربات وإزالتها من الموقع مع عدم وقوع ضرر على القائم بالتشغيل إلا في أضيق الحدود. وبديلًا عن ذلك توجد ماكينة  تفريغ الحُفر يدويًّا ( [MAPET]) التي تتكون من مضخة تعمل يدويًّا متصلة بخزَّان شفط مُحمَّل على عربة تُدفع باليد من أجل النقل. وهناك خرطوم متَّصل بالخزَّان ويُستَخدم لنزح الحمأة من داخل الحُفرة، وعند إدارة عجلة المضخة اليدوية ولفها، يُفرَّغ خزَّان الشفط من الهواء وتنزح الحمأة إلى أعلى لتدخل الخزَّان، وعلى حسب درجة تماسك الحمأة، يمكن لتقنية تفريغ الحُفر يدويًّا (MAPET) أن تسحب الحمأة إلى ارتفاع قد يصل إلى ثلاثة أمتار.

هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).

المواد والمستلزمات

مبدئيًا، يمكن تصنيع المضخات اليدوية، وعربات الجر باستخدام المواد المتوفرة محليًا كالفولاذ وأنابيب البولي ڨينيل كلوريد (PVC)، ومن الأمور الواردة والممكنة أيضًا استخدم نماذج سابقة التجهيز. وتحتاج بعض المضخّات إلى توصيلات إضافية من  الخراطيم. أما الأدوات الأخرى كالدِلاء الجواريف فمن المفروض أنها متوفرة محليًا.

القابلية للتطبيق

التفريغ و النقل اليدوي قابل للتطبيق في جميع مراحل حالات الطوارئ، ويناسِب المناطق التي يصعُب الوصول إليها بشاحنات الشفط بواسطة المحرّكات، أو المناطق التي ترتفع فيها للغاية تكلفة التفريغ بواسطة شاحنات الشفط. وهذه الطريقة مناسبة للمستوطنات العشوائية الحضرية ذات الكثافة السكانية العالية، على الرغم من أن نوع عربة النقل وحجمها هو ما يحدد المسافة المناسبة لنقطة التفريغ. في بعض الحالات، قد تكون الحمأة كثيفة للغاية بحيث يَصعُب نزحها بالمضخات، وقد تحتاج إلى التخفيف بالماء لِتمييعها بحيث يسهُل تدفقها. إلا أن هذا يزيد من الحجم الذي من المُنتظَر نقله، وقد يكون حلًا مكلّفا وغير فعّال. تزيد المخلفات الصلبة والرمال التي تدخل إلى الحُفرة أو الخزان من صعوبة عملية التفريغ، ومن الممكن أن تسد الأنابيب والمضّخات. تعتبر المضخة اليدوية تطورًا كبيرًا عن التفريغ بالدلو والجاروف (فمثلا: فهي تمتاز بتوفير الوقت، وانخفاض مخاطر التعرض للحماة)، وقد تظهر كفرصة حقيقية لمشروع مستدام في بعض المناطق. وتكون التقنية أكثر عملية في المناطق التي تقع محطات النقل (ن.6) بالقرب منها. ومن الصعوبات القائمة عدم توفر المضخّات في الأسواق، لذلك يجب تدريب الفنيين المحليين على تصنيعها قبل توفّر أي وحدات منها.

هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.ويصف نقل المُنتجات من مجموعة وظيفية إلى أخرى. وعلــى الرغــم مــن أن تلك المنتجات قد تتطلب طرق مختلفة لنقلها بين المجموعــات الوظيفية، فإن أطول وأهم مسافة تكون عادةً بين واجِهة المُستخدِم أو الجمع والتخزين/ المُعالجة، وبين المعالجة (شبه) المركزية. لذلك، ومن أجل التبسيط، يقتصر النقل هنا على وصف التقنيات المُستخدمة لنقل المنتجات بين هذه المجموعات الوظيفية. في الرسم التخطيطي لاستعراض التقنيات، تنقسم هذه المجموعة الوظيفية إلى مجموعتين فرعيتين: "التفريغ" و"النقل" و"التخزين الوسيط". وهذا يتيح تصنيفًا أكثر تفصيلًا لكل تقنية من تقنيات النقل الواردة.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).

التشغيل والصيانة

عادةً ما تضاف المواد الكيميائية او الزيوت أثناء تفريغ الحفرة، وذلك لتقليل انتشار الروائح، ولكن لا يوصَى بهذه الممارسة؛ فمن الممكن أن تتسبب في صعوبات للمعالجة اللاحقة، كما تُشكِّل تهديدًا إضافيًا لصحة العمال، وتسبب التلوّث البيئي، وتؤدي لتآكُل المضخّات والخزّانات. ومن المُستبعَد أن تفي المضخّات اليدوية بالغرض وأن تكفي لتفريغ الحفرة بأكملها من اول مرة ، وبالتالي قد يلزم تكرار عملية التفريغ، وهذا يعتمد على تقنية الجمع والتخزين المُستخدَمة. تحتاج المضخّات اليدوية وعربات اليد إلى الصيانة اليومية (كالتنظيف، والإصلاح، والتطهير). يُمكن إنتاج المضخّات  وتصنعها، وصيانتها، وإصلاحها بمواد متوفرة محليًّا، وإذا ما جرى تركيبها وصيانتها على نحوٍ جيد فقد تظل صالحةً للاستعمال لسنوات.

الصحة والسلامة

الجانب الأهم في التفريغ اليدوي هو ضمان تزويد العمال بمعدَّات الحماية الشخصية مثل القفازات، والأحذية الطويلة، وبِدَل العمل، والأقنعة (الكمامات)، ولا بُد من أن تُطلَب الفحوصات الطبية الدورية والتطعيمات لكل من يعمل ويتعامل مع الحمأة.

التكاليف

تكاليف رأس المال الخاصة بالتفريغ و النقل اليدوي منخفضة ، أما تكاليف التشغيل فهي متغيّرة وتعتمد على أجرة العمال، ويجب الأخذ في الحُسبان التكاليف الإضافية المرتبطة بأعمال التنظيف وعمليات الصيانة اليومية التي تحتاج إليها المعدات.

ويصف نقل المُنتجات من مجموعة وظيفية إلى أخرى. وعلــى الرغــم مــن أن تلك المنتجات قد تتطلب طرق مختلفة لنقلها بين المجموعــات الوظيفية، فإن أطول وأهم مسافة تكون عادةً بين واجِهة المُستخدِم أو الجمع والتخزين/ المُعالجة، وبين المعالجة (شبه) المركزية. لذلك، ومن أجل التبسيط، يقتصر النقل هنا على وصف التقنيات المُستخدمة لنقل المنتجات بين هذه المجموعات الوظيفية. في الرسم التخطيطي لاستعراض التقنيات، تنقسم هذه المجموعة الوظيفية إلى مجموعتين فرعيتين: "التفريغ" و"النقل" و"التخزين الوسيط". وهذا يتيح تصنيفًا أكثر تفصيلًا لكل تقنية من تقنيات النقل الواردة.

الاعتبارات الاجتماعية

قد لا يكون العمل بمهنة التفريغ اليدوي من أشكال التوظيف المقبولة اجتماعيًا داخل المُجتمع، إضافةً إلى ذلك، فالانسكابات والروائح أمورٌ قد تحول دون القبول به وتزيد الأمر صعوبة. ولكن يمكن التغلُّب على هذا إذا أُضفِيَ على الخدمة الطابع الرسمي اللائق، وألحِق ذلك بالتدريب الوافي وتوفير المُعدات اللائقة. إذا كان إلقاء المخلفات الصلبة في الحُفر من الممارسات الشائعة، فيجب التصدِّي لذلك كجزء من أنشطة الترويج للنظافة الشخصية أو غيرها من أنشطة رفع الوعي الأخرى (ق.12).

المياه السوداء
التدفُّقات السائلة الخارجة
الحمأة
البول المُخزَّن
البول

المياه السوداء
التدفُّقات السائلة الخارجة
الحمأة
البول المُخزَّن
البول

Emergency Phase

+ +
+ +
+ +

+ +
+ +

+
+ +
+ +

• التفريغ والنقل في الأماكن التي توجد مشكلة في الوصول إليها بالمحركات

  • تقديم الخدمات الي المجتمعات المحرومة من شبكات الصرف الصحي، وللمناطق التي يصعُب الوصول إليها
  • انخفاض تكاليف رأس المال، وتعتمد تكاليف التشغيل المتغيّرة على مسافة النقل
  • المضخّات اليدوية البسيطة يُمكن تصنعها، وصيانتها، وإصلاحها بمواد متوفرة محليًّا
  • إمكانية خلق فرص عمل محلية وتوليد مصادر للدخل
  • يُعرض التفريغ اليدوي العمال لمخاطر صحية جسيمة
  • قد يستغرق تفريغ الحُفر عدة ساعات أو عدة أيام على حسب حجم الحفرة
  • قد تتسبب المخلفات الصلبة الموجودة في الحُفَر في انسداد الخراطيم وإلحاق التلف والضرر بالمضخّات
  • قد تتطلب بعض المعدات إصلاحات متخصصة (كاللَّحام)
arrow_upward