arrow_backEmergency WASH

S.11 المِرحاض الكيميائي

المرحاض الكيميائي (Chemical Toilet)، ويُطلَق عليه عامةً "بورتالو" (portaloo) ( وتعني المرحاض المتنقل اوالمحمول) ويمكن استخدامه كَحَل فوريّ في مرحلة الاستجابة الحادة من حالة الطوارئ. وعادةً تكون المراحيض الكيميائية داخل وِحدة متحركة سابقة التجهيز ومصنوعة من البلاستيك، تجمع فضلات الجسم في خزّان مؤقت يحتوي على كيماويات تعمل علي تطهّير الفضلات وتقلل الروائح.تتكـون مــن البـول والبراز غيـر المُختلـط مع مياه الدفْق. وتعتبر فضلات الجسم صغيرة الحجم نسبيًا، ومع ذلك يتركز فيها كلٌ من المُغذيات ومُسـببات الأمراض. وعلى حسب خصائص محتواها من البُراز والبول، قد تختلف درجة تماسك الفضلات.يُشـير إلى الغائـط (شـبه الصلـب) غير المُختلط مع البـول أو الماء. واعتمادا علي النظــام الغذائي، فــإن كل شــخص ينتج نحو 50-150 لتر سـنويًا مـن البُراز والذي يُمثِّل الماء حوالي 80% من تكوينه، بينما تشكِّل المواد العضوية النسبة الباقية من محتواه من المواد الصلبة. من إجمالي كمية المُغذيات الخارجة عن جسم الإنسان، يحتوي البُراز على نحو 39% من الفسفور (P)، و26% من البوتاسيوم (K)، و12%من النيتروجين(N). ويحتوي البُراز أيضًا على الغالبية العظمى من مُسببات الأمراض التي يطرحها الجسم، كما يحتوي على مواد غنية بالطاقة والكربون والألياف.تُشير إلى المواد النباتية القابلة للتحلل البيولوجي (المُخلّفات العضوية) والتي يجب أن تُضاف في بعض التقنيات لكي تؤدي وظيفتها على النحو الصحيح. ومن المواد العضوية القابلة للتحلل -علــى ســبيل المثال لا الحصــر- أوراق الأشجار، والحشــائش ومخلفات الأسواقالنباتية . وعلــى الرغم مــن أن هناك منتجات أخرى فــي هذا الكتاب تحتوي على المواد العضوية، فإنَّ مصطلــح المواد العضوية هنا يُشير إلى المواد النباتية غيـر المهضومة.

و المِرحاض الكيميائي مُصمَّم على أنه وِحدة كاملة من كابينة سابقة التجهيز فوق خزّان مؤقت، عادةً ما تكون سعته 200 لتر، حيث يُضاف إليه محلول كيميائيّ. وتُمزَج كمية صغيرة من المياه والكيماويات لصنع مياه الدفق. يجمع الخزّان المؤقت فضلات الجسم، ومياه الدفق، ومواد تنظيف الشرج. وتعمل المواد الكيميائية المُضافة في كلٍ من مياه الدفق والخزّان المؤقت على تقليل الروائح و التطهير الجزئي لفضلات الجسم.

التخلص من الكائنات الحيّة الدقيقة
(المُسببة للأمراض) عن طريق التثبيط -أو الإخمال- (باستخدام المواد
الكيميائية، أو الإشعاع، أو الحرارة) أو عن طريق عمليات الفصل
الفيزيائي (على سبيل المثال: استخدام الأغشية). انظر المُعالجة اللاحقة
واجهة المُستخدم للتبول والتغوُّط.

اعتبارات التصميم

يمكن لمرحاض واحد أن يخدم ما يصل إلى 75-100 شخصًا في  الدورة الواحدة و قبل إزالة الحمأة. وعادةً ما يبلغ الحجم القياسي للكابينة نحو 110 سم2 في  210 سم ، وهو حجم كبير بما يكفي ليسع شخص واحد، وأرضية المرحاض قابلة للغسل، وبه حواجز للتهوية، وأنابيب للتهوية. وتتوفر في الأسواق بعض التعديلات على التصميم القياسي مع مجموعة متنوعة من واجهات المستخدم، مثل: المباوِل، والبلاطات الأرضية المُخصَّصة للجلوس فوقها بوضعية القُرفصاء، وقواعد المراحيض، ومنها المُجهّزة بمدخل للكراسي المُتحرّكة ومرافق لغسل اليدين داخل الكابينة، ومتوفرٌ أيضًا خزّانات مؤقتة أكبر حجمًا  من  200 لتر، وكذلك النماذج المُهيَّئة للشتاء والمزوّدة بمضاد للتجمّد. ويجب أن يتم إنشاء المراحيض في المناطق التي يمكن للعربات المخصّصة لإزالة الحمأة وعربات التفريغ بواسطة المحرّكات الوصول إليها بسهولة (ن.2). والتخلُّص النهائي من الحمأة من المسائل بالغة الأهمية، ويجب تحديد خيار آمن من أجل ذلك، قبل التفكير في تطبيق المراحيض الكيميائية.

هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).

المواد والمستلزمات

يأتي المِرحاض الكيميائي كوِحدة كاملة سابقة التجهيز مصنوعة من البلاستيك، وإما أن يوفّرها الموّردين الموجودين محليًا، أو يمكن استيرادها وشحنها جوًّا، أما المحلول الكيميائي الذي عادةً ما يُستخدَم فهو (glutaraldehyde,)، أو (formaldehyde)، أو صودا كاوية (sodium hydroxide). وقد تم تطُوّيِرَ أيضًا مزيج من الإنزيمات  الصديقة للبيئة. ولا بُد من وجود المواد الجافة لتنظيف الشرج، والأدوات والمعدات الخاصة بأعمال التنظيف، ووجود شاحنات إزالة الحمأة من أجل التفريغ.


 

هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).
واجهة المُستخدم للتبول والتغوُّط.

القابلية للتطبيق

تلائم المراحيض الكيميائية مرحلة الاستجابة الحادة في حالة الطوارئ، وتناسب –على وجه الخصوص– المناطق المعرّضة للتأثر  بالسيول، والمناطق التي يَصعُب فيها  تنفيذ الحُفَر، وفي نطاق المناطق الحضرية، وفي المناطق ذات  الفقر المائي والتي تحتاج إلى حلول غير دائمة. وحيث أن هذه المراحيض تعالج فضلات الجسم وتعزلها بكفاءة وبأقل حد من خطر التعرّض التلوث– فهي حل جيد وملائم في الأماكن التي يوجد بها خطر الكوليرا. وهي مرافق مُشترَكة، ولا تُستَخدم أبدًا كمراحيض منزلية.

تتكـون مــن البـول والبراز غيـر المُختلـط مع مياه الدفْق. وتعتبر فضلات الجسم صغيرة الحجم نسبيًا، ومع ذلك يتركز فيها كلٌ من المُغذيات ومُسـببات الأمراض. وعلى حسب خصائص محتواها من البُراز والبول، قد تختلف درجة تماسك الفضلات.يُشـير إلى الغائـط (شـبه الصلـب) غير المُختلط مع البـول أو الماء. واعتمادا علي النظــام الغذائي، فــإن كل شــخص ينتج نحو 50-150 لتر سـنويًا مـن البُراز والذي يُمثِّل الماء حوالي 80% من تكوينه، بينما تشكِّل المواد العضوية النسبة الباقية من محتواه من المواد الصلبة. من إجمالي كمية المُغذيات الخارجة عن جسم الإنسان، يحتوي البُراز على نحو 39% من الفسفور (P)، و26% من البوتاسيوم (K)، و12%من النيتروجين(N). ويحتوي البُراز أيضًا على الغالبية العظمى من مُسببات الأمراض التي يطرحها الجسم، كما يحتوي على مواد غنية بالطاقة والكربون والألياف.تُشير إلى المواد النباتية القابلة للتحلل البيولوجي (المُخلّفات العضوية) والتي يجب أن تُضاف في بعض التقنيات لكي تؤدي وظيفتها على النحو الصحيح. ومن المواد العضوية القابلة للتحلل -علــى ســبيل المثال لا الحصــر- أوراق الأشجار، والحشــائش ومخلفات الأسواقالنباتية . وعلــى الرغم مــن أن هناك منتجات أخرى فــي هذا الكتاب تحتوي على المواد العضوية، فإنَّ مصطلــح المواد العضوية هنا يُشير إلى المواد النباتية غيـر المهضومة.

التشغيل والصيانة

تأتي المراحيض الكيميائية بمضخة أساسية تعمل لدفق الماء و تُشغَّل باستخدام اليد أو القدم، أو قد تأتي بدون مضخة مثل النُظم الجافة. إذا استخدم 75-100 شخص مرحاضًا واحدًا في اليوم، عندئذٍ يجب تفريغهم يوميًا باستخدام التفريغ و النقل بواسطة المُحرّكات (ن.2). تحتاج المراحيض إلى التنظيف بانتظام، والتحقق من وجود مياه لغسل اليدين وتنظيف الشرج، ولوازم النظافة الشخصية، والصابون ومواد التنظيف الجافة. وبالنسبة للأماكن التي يرتفع بها عدد المستخدمين، فمن المُستحسَن وجود  عمال مشرفين في المكان لضمان الصيانة والتنظيف، ويُوصَى بوجود  مشرف  لكل 10 كبائن. ومن الممكن أن يُستأجر أعضاء من المجتمع المحلي لهذه الوظيفة ويُدفع لهم راتب نظير ذلك، وهذا لتَعُم الفائدة. وقد تتسبب بعض المواد الكيميائية المضافة الى    الحمأة في الإضرار بالنشاط البيولوجي في بعض مرافق المعالجة مثل المُفاعلات اللاهوائيّة ذات الحواجز (ج.14) أو مفاعلات الغاز الحيوي (ج.16).

هــو الاســم الشــائع لمزيــج مــن الغــازات المُنبعثــة من عمليــة الهضم اللاهوائيّ للمواد العضوية Anaerobic digestion ، ويتكــوّن الغــاز الحيــوي مــن الميثــان بنســبة تترواح بين 50-75%، وثانــي أكســيد الكربون بنســبة (25-50%)، بالإضافة إلــى كميــات متفاوتــة مــن النيتروجيــن وكبريتيــد الهيدروجيــن وبُخــار المــاء وغيرهــم مــن المكونات، تختلف نسبتها باختلاف المادة المهضومة. ويُمكن تجميع الغــاز الحيــوي وإحراقــه كوقــود (مثــل البروبان).هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.ويصف نقل المُنتجات من مجموعة وظيفية إلى أخرى. وعلــى الرغــم مــن أن تلك المنتجات قد تتطلب طرق مختلفة لنقلها بين المجموعــات الوظيفية، فإن أطول وأهم مسافة تكون عادةً بين واجِهة المُستخدِم أو الجمع والتخزين/ المُعالجة، وبين المعالجة (شبه) المركزية. لذلك، ومن أجل التبسيط، يقتصر النقل هنا على وصف التقنيات المُستخدمة لنقل المنتجات بين هذه المجموعات الوظيفية. في الرسم التخطيطي لاستعراض التقنيات، تنقسم هذه المجموعة الوظيفية إلى مجموعتين فرعيتين: "التفريغ" و"النقل" و"التخزين الوسيط". وهذا يتيح تصنيفًا أكثر تفصيلًا لكل تقنية من تقنيات النقل الواردة.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).

الصحة والسلامة

إذا تأجَّلت إزالة الحمأة أو لم تُنفّذ من الأساس، فلن يلبث المِرحاض الكيميائي كثيرًا حتى يصبح خطرًا حقيقيًا يهدد الصحة. ويجب أن تتوافر مرافق غسل اليدين (و.7)، وأن تزوَّد دائمًا بمؤونة من الصابون والمياه أو معقِّم الأيدي. ويجب أن يكون موقع الكبائن على أرض مسطحة، ويجب أن يتم تثبتها فى الارض لتفادي الإزاحة غير المرغوب فيها. كما يجب حظر التدخين داخل الكبائن لأنها قابلة للاشتعال.

هـي خليط مـن المواد الصلبة والسـائلة التي تحتوي في الغالب على فضلات الجسـم والمياه، بالإضافة إلى الرمـل والحصى، والمعادن، والقمامة، والمركبات الكيميائيــة المختلفة. ويمكــن تمييز حمأة مياه المجــاري (Faecal sludge) عن حمــأة محطــة الصرف الصحــي (Wastewater sludge) بـأن حمأة ميــاه المجاري تأتي مــن تقنيــات الصرف الصحــي في الموقــع، أي أنها لم تُنقَل عبر شــبكات الصرف الصحــي، ويمكن أن تكــون على حالتها الأصلية أو تم هضمها جزئيًا، أو شــبه ســائلة ، أو شــبه صلبة، وهــي تنتج عن عمليات الجمع والتخزين/المعالجة لفضلات الجســم أو المياه الســوداء، التي قد تشــمل علي المياه الرمادية. اما حمــأة محطــة الصــرف الصحي (ويشار إليها أيضًا بحمأة المجاري) هــي الحمأة التــي تنتج عن تجميــع مياه الصــرف من شــبكات الصــرف الصحـي وعمليات المُعالجــة (شــبه) المركزية، ويتـحدد نوع المعالجـة المطلوبة للحمـأة وإمكانيـات الاســتخدام النهائـي لهــا بناءً على تحليلها والتعرف على مكوناتها الأساســية.المُخلفات المنقولة عبر قنوات المجاري (شبكة الصرف الصحي).
واجهة المُستخدم للتبول والتغوُّط.

التكاليف

تكاليف رأس المال المتوسطة بالاضافة الى تكاليف التشغيل والصيانة المرتفعة تجعل من المراحيض الكيميائية حلًا غير مُستدام ولا يتجاوز استخدامه مرحلة الاستجابة الحادة. وتعتمد التكاليف الإجمالية على عدد المراحيض، وعلى ما إذا كان تم شراؤهم أو استئجارهم، وعلى مدة العقد.

هي المهام الروتينية أو الدورية اللازمة للحفاظ على فعالية نظام أو عملية ما وتأديته لوظيفتهم وفقًا لمتطلبات الأداء، ولتجنب التأخير أو غيره من تصليحات أو فترات توقف.

الاعتبارات الاجتماعية

ينبغي إشراك المجتمع المحلي من بداية عملية التنفيذ، ويجب أن يكون المستفيدين على علم بالمدة التي ستبقى المراحيض متاحة بها، وبمراحل الاستعدادات لتقديم الحلول  للتخلص من فضلات الجسم في المجتمع. وبوجهٍ عام، يوفر هذا المرحاض مرفق صرف صحي مريح وآمن، وعادةً ما يلقى القبول الجيد لدي المستخدمين. ومن الأمور المهمة وضع المراحيض في مواقع لائقة، وإلَّا فقد تؤثر انتشار الروائح النفاذة أثناء التفريغ تأثيرًا سلبيًا على قبول المراحيض. ويجب أيضًا الأخذ في الحسبان اتجاه الريح. قد تنشأ المشاكل الأخرى بسبب فكرة استخدام المرحاض العمومي. وقد لا ترغب الأسر في مشاركة المرحاض مع غيرها من المجموعات الثقافية، وقد ترغب في توفّر حمام شخصي لها. بالإضافة إلى ذلك، فمن المهم توفيق واجِهة المُستخدِم مع ما اعتادت المجموعة المُستهدَفة على استخدامه، على سبيل المثال: واجهات المُستخدم المُخصّصة للجلوس فوقها بوضعية القُرفصاء في مقابل قواعد المراحيض. وفي المناطق التي يكون فيها المسلمون جزءًا من المجتمع المُستهدَف، يجب الاهتمام وتوخِّي الدقة فيما يتعلق بالاتجاه الذي تستقبله المراحيض.

تتكـون مــن البـول والبراز غيـر المُختلـط مع مياه الدفْق. وتعتبر فضلات الجسم صغيرة الحجم نسبيًا، ومع ذلك يتركز فيها كلٌ من المُغذيات ومُسـببات الأمراض. وعلى حسب خصائص محتواها من البُراز والبول، قد تختلف درجة تماسك الفضلات.يُشـير إلى الغائـط (شـبه الصلـب) غير المُختلط مع البـول أو الماء. واعتمادا علي النظــام الغذائي، فــإن كل شــخص ينتج نحو 50-150 لتر سـنويًا مـن البُراز والذي يُمثِّل الماء حوالي 80% من تكوينه، بينما تشكِّل المواد العضوية النسبة الباقية من محتواه من المواد الصلبة. من إجمالي كمية المُغذيات الخارجة عن جسم الإنسان، يحتوي البُراز على نحو 39% من الفسفور (P)، و26% من البوتاسيوم (K)، و12%من النيتروجين(N). ويحتوي البُراز أيضًا على الغالبية العظمى من مُسببات الأمراض التي يطرحها الجسم، كما يحتوي على مواد غنية بالطاقة والكربون والألياف.تُشير إلى المواد النباتية القابلة للتحلل البيولوجي (المُخلّفات العضوية) والتي يجب أن تُضاف في بعض التقنيات لكي تؤدي وظيفتها على النحو الصحيح. ومن المواد العضوية القابلة للتحلل -علــى ســبيل المثال لا الحصــر- أوراق الأشجار، والحشــائش ومخلفات الأسواقالنباتية . وعلــى الرغم مــن أن هناك منتجات أخرى فــي هذا الكتاب تحتوي على المواد العضوية، فإنَّ مصطلــح المواد العضوية هنا يُشير إلى المواد النباتية غيـر المهضومة. تصــف نوع المرحــاض، أو قاعدة المرحــاض، أو البلاطــة الأرضيــة، أو المبوَلــة، التي يتعامل معها المُستخدِم، حيث تُشير إلى الطريقة التي يمكن للمستخدم من خلالهــا الوصــول إلى نظام الصــرف الصحــي. في كثير من الحالات، تعتمد عملية اختيار واجِهة المُستخدِم على توفّر المياه، وكذلك على تفضيلات المستخدمين. بالإضافة إلى ذلك، فقد أُدرِجَت مرافق غسل اليدين هنا ومعها ملف معلومات مخصَّص للتقنية المُستخدمة، ليذكرنا دومًا أنه لا بُد من تزويد كل مستخدم من مستخدمي أنظمة الصرف الصحي بمرافق لغسل اليدين من أجل تحقيق أفضل النتائج فيما يتعلق بالنظافة الصحية.هو الوسيلة الآمنة لجمع فضلات الإنسان والمخلفات السائلة والتخلص منها بطريقة صحية نظيفة، بغرض الحفاظ على الصحة العامة وحمايتها، والحفاظ على جودة المسطحات المائية العامة
وعلى البيئة بوجه أعم.

فضلات الجسم
البُراز
البول
المواد الكيميائية

الحمأة

Emergency Phase

+ +

+ +

+ +

• السيطرة علي فضلات الجسم
• سرعة التنفيذ

  • يمكن تجهيزها بسرعة
  • جيدة من حيث القبول، وحفظ الكرامة، والسيطرة على فضلات الجسم
  • يمكن نقلها بسهولة عند الحاجة
  • يمكن استخدامها في المناطق التي يتعذَّر فيها الحفر، أو في المناطق الحضريّة.
  • مرتفعة التكاليف (وبخاصة تكاليف التشغيل والصيانة)
  • تحتاج إلى خدمات يومية
  • لا يمكن تنفيذها إذا لم يتم تأمين مكان قريب من الموقع للتخلص من الحمأة.
  • غير شائعة نسبيًا خارج أوروبا وأمريكا الشمالية وبعض أجزاء أمريكا اللاتينية
arrow_upward